admin1

admin1

لايختلف الحال في محافظة هرمزغان العربية (في الأحواز) كما هو الحال في المحافظة الشمالية للأحوازبالنسبة لسكان تلك المحافظة و الذين قاموا بحفر ابار المياه لتأمين مياه الشرب بعد ما قامت السلطات الايرانية في هذه المحافظة ،ببناءالسدود السياسية تنفيذأ لخططها الممنهجة لتهجير اكبر عدد ممكن من سكان تلك المدن و ذلك لطمس الهوية العربية التأريخية من تلك الجغرافية.

لم يعد الهدف من بناء السدود كما هو معروف عنه لتخزين المياه و التي تقوم عليه التنمية الشاملة(سواء على مستوى الانتاج الصناعي او الزراعي) في الأحواز ،نظرأ ان الأحواز تقع ضمن المناطق الجافة عالميأ لقلة الامطار فيها .فسلطات الايرانية تحاول و منذ عقود ان تغير الديمغرافية الأحوازية(تغيير التركيبة السكانية) الامر الذي واجهه الأحوازيون بقوة و الذي كان سببأ كي تتخذ الحكومة الايرانية خطوات اجرامية اخرى لتحقيق اهدافها السياسة منها بناء السدود بمختلف الاحجام و تخزين المياه و من ثم تحريف مجراها من الأحواز الى المحافظات الايرانية الاخرى و تجفيف معظم الانهر بالاضافة الى هور الفلاحية و هور الحويزة.

بيان ادانة و استنكار

السبت, 17 تشرين2/نوفمبر 2012 23:13

اعتقلت قوات الامن الايرانية في يوم الأحد الماضي و الموافق ل 11/11/2012  ثمانية من المواطنين الأحوازيين في قرية كعب خلف المسلم بعد ماقامت بحملة مداهمات واسعة النطاق في تلك القرية دون اى ترخيص رسمي أو حتى تحذير مسبق و من ثم نقلتهم الى سجون جهازالأمن (الاستخبارات) في مدينة السوس .

و تؤكد مصادر المنظمة ان قوات الامن الايرانية ملثمة الوجه و مدججة بالسلاح داهمة بيوت القرية بشكل كامل و دون اذن اهلها أوأى تحذير أو اعلان مسبق أوحتى ترخيص رسمي من الجهات القضائية،هذا بالاضافة الى مداهمة مجلس عزاء لعائلة من تلك القرية و اعتقال احد ابناءها.

و تفيد المعلومات ان المعتقلين الثمانية سوف يتم انتقالهم الى مدينة الأحواز و ذلك لمحاكمتهم في محكمة الثورة التابعة للحرس الثوري الايراني و هي المحكمة التي حكم على العديد من السجناء الأحوازيين فيها بالاحكام الجائرة دون ان تسمح لهم بتعيين محام للدفاع عن انفسهم.

و تدين و تستنكر المنظمة الأحوازية لحقوق الانسان تلك الاعتقالات العشوائية واعمال العنف و التعذيب الجسدي الذي تماسه رجال الامن الايراني بحق السجناء الأحوازيين و تطالب المنظمة الأحوازية لحقوق الانسان كافة المنظمات الانسانية الرسمية و المستقلة و على رأسها مجلس حقوق الانسان التابع للأمم المتحدة و هيومن رايتش وتش و منظمة العفو الدولية(الامنستي) بالتحرك العاجل لانقاذ ارواح المعتقلين الأحوازيين الذين يقبعون في الزنزانات و السجون التابعة للحكومة الايرانية في الأحواز.

هذا و حصلت المنظمة على اسماء المعتقلين الثمانية و هم :

1.علي چبيشات (كعبي) يبلغ من العمر 46 عاما من سكان قرية كعب خلف المسلم التابعة لمدينة السوس الأحوازية، تم اعتقاله هو اثنين من اولاده(رقمي 1 و 2 من هذه القائمة) بعد ماداهمت قوات الامن الملثمة بيته دون اى تحذير مسبق.

2.حسين چبيشات(كعبي) بن علي متزوج و لديه طفلة،مواليد 1984 ،من سكان قرية كعب خلف المسلم التابعة لمدينة السوس الأحوازية،تم اعتقاله بعد مداهمة بيته في تأريخ .2012 11.11. من قبل قوات الامن الايرانية و نقل الى جهة غير معلومة.

3.صلاح الدين چبيشات (كعبي)،عزب و يبلغ من العمر 22 عامأ،تم اعتقاله برفقة ابيه و شقيقه بيتاريخ 11.11.2012 بعد مداهمة بيتهم في قرية كعب خلف المسلم التابعة لمدينة السوس و نقلوا الى جهة غير معلومة.

4.حبيب سيلاوه (كعبي) ،اعزب و من سكان مدينة كعب خلف المسلم تم اعتقاله في تأريخ 11.11.2012 بعد مداهمة بيته من قبل قوات الامن الايرانية و نقل الى جهة غير معلومة.حسين سيلاوه كان معتقلأ في الاشهر الاخيرة و تم الافراج عنه.

5.سيد ياسين موسوي متزوج و لديه اطفال و يبلغ من العمر 34 عامأ تم اعتقاله بعد مداهمة بيته في تأريخ 11 .11.2012 و نقل الى جهة غير معلومة من قبل قوات الامن الايرانية.

6. سلمان چايان(كعبي) 32 عاما من قرية كعب خلف المسلم التابعة لمدينة السوس ، متزوج و لديه طفل ،تم اعتقاله في تأريخ 11.11.2012 من قبل قوات الامن الايرانية بعد مداهمة بيته و نقل الى جهة غير معلومة.

7. محمد چايان(كعبي) متزوج و لديه طفلين و يبلغ من العمر 30 عامأ من سكان قرية كعب خلف المسلم هو ناشط ثقافي، تم اعتقاله في تأريخ 11.11.2102 بعد مداهمة بيته دون توجيه اى سبب من قبل قوات الامن الايرانية.

8. كريم چايان (كعبي) اعزب و يبلغ من العمر 34 عامأ من سكان قرية كعب خلف المسلم و يحمل الشهادة الجامعية و ايضا كانت مهنة التدريس تم اعتقاله في تأريخ 11.11.2102 بعد مداهمة بيته دون توجيه اى سبب من قبل قوات الامن الايرانية.

المنظمة الأحوازية لحقوق الانسان

14.11.2012

 

 

 

السلطات الايرانية تعتقل اكثر من 59 مواطنأ أحوازيأ منذ شهر اغسطس و عدد المعتقلين الأحوازيين في هذا العام يتجاوز ال 400 معتقل.

تنشر المنظمة الأحوازية لحقوق الانسان في الربع الثالث من العام الجاري(2012)تقريرها السنوي الثالث حول احصائية الاعتقالات العشوائية التي قامت بها السلطات الايرانية بحق المواطنين الأحوازيين منذ شهر اغسطس حتى نهاية شهر اكتوبر لعام 2012 ،اذ يصل عدد المعتقلين فيها الى اكثر من 59 معتقلأ استطاعت المنظمة ان تحصل من مصادرأحوازية مؤثقة على قائمة اسماء تشمل 59 منهم.

و تؤكد المنظمة ان السلطات الايرانية قامت في فترة لاتتجاوز الثلاثة اشهر(اغسطس،سبتامبر،اكتوبر) بحملة اعتقالات واسعة شملت اكثر من 59 مواطنأ ،بعد ما تم مداهمة بيوتهم دون اى انذار مسبق ،حكم على بعضهم بالسجن بعد ما تمت محاكمتهم في محكمة الثورة التابعة للنظام الايراني في الأحواز دون ان تسمح هذه المحكمة للمعتقلين بتعيين محام للدفاع عن انفسهم ، و نقل البعض الاخر منهم الى مكان غير معلوم لم يعرف بعد عن مصيرهم.

و شهدت المدن الأحوازية في ايام عيد الفطر المبارك و عيد الاضحي حملة اعتقالات واسعة من قبل قوات الامن الايرانية شملت العشرات من المواطنين ،تخوفأ من اى حراك شعبي سلمي في مثل هذه المناسبات الدينية .

و تدين المنظمة الأحوازية تلك الأعتقالات العشوائية التي قامت بها السلطات الايرانية بحق المواطنين الأحوازيين و التي تعتبر انتهاكأ صارخأ للقوانين الدولية و الانسانية ،مطالبة المؤسسات الانسانية الرسمية و غير الرسمية بالضغط على السلطات الايرانية للافراج عن المعتقلين الأحوازيين.

اليكم قائمة المعتقلين الأحوازيين منذ شهر اغسطس حتى نهاية شهر اكتوبر من العام الجاري 2012

اعتقالات في حي الزرقان بعد مداهمة صفوف القران في تأريخ 21 اغسطس 2012

1- توفیق منصوری ابو عبدالرحمان

2- باقر ابو اسحاق

3عبدالحمید ن سبع ابو مصطفی

4-حمزه بن حجی عوید ابوصفا

5- عباس مسلمی بن حجی عوید

6- توفیق باوی بن قاسم

7- توفیق زرقانی بن عبدالمجید

8- ضیاء بن سعید

9- جاسم عسکری زرقانی بن عبدالله

10-محمد زرقانی ابوبرهان بن عبدالله

12- عبدالله زرقانی بن عاصی

13- نعیم زرقانی ابو خلیل بن علی

14- عصام زرقانی بن معین

اعتقالات مدينة كانتكس بعد الاشتباكات التي حصلت بي قوات الامن الايرانية و بين المتظاهرين الاحوازيين المطالبيت بالغاء عقوبة الاعدام السجناء الأحوازيين

15 جواد بوعذار 25 عاما من سكان مدينة كانتكس في الاحواز العاصمة ،متزوج و له اطفال و تم اعتقاله بعد مداهمة بيه في تاريخ 25 اغسطس 2012

16 أمير بوعذار 35عاما شقيق حواد بوعذار ،من سكان حي كانتكس في الاحواز العاصمة متزوج و له لطفال،تم اعتقاله بعد مداهمة بيته في تاريخ 25 اغسطس 2012

17 جاسم زبيدي 25 عامأ و من سكان مدينة كانتكس تم اعتقاله بعد مداهمة بيته في تأريخ 25 اغسطس 2012

18 رضا بن قعيد رفيعي (زركاني) من سكان حي الزركان يبلغ من العمر 20 عامأ ،تم اعتقاله في تاريخ 27اغسطس 2012 بعد مداهمة قوات الامن البيت.

19 راضي مزرعة بن غضبان، عامل في شركة النفط الايرانية في الأحواز ،متزوج و له اربعة اطفال و يبلغ من العمر 43 عامأ و يسكن في حي الزوية, تم اعتقاله في تأريخ 27 اغسطس 2012 يوم الاثنين بعد مادهمة بيته بحجة بيع السلاح و نقل الى جهة مجهولة.

حملة مداهمات مدينة شاوور التابعة لمدينة الشوش في تأريخ 26 اغسطس 2012 و نقل المعتقلين الى جهة مجهولة:

 20.عباس علي صابط الكعبي 20 عامأ

21.محمد عباس اغليم الكعبي 27 عاما

22.احمد عباس اغليم الكعبي 23 عاما

23.حسن عباس اغليم الكعبي 29 عاما متزوج ولديه طفلين

24.كاظم حبيب خالص الكعبي البالغ من العمر 25 عاما متزوج

25.ميلاد حبيب خالص الكعبي البالغ من العمر 23 عاما

26.عبدالناصر حبيب خالص الكعبي البالغ من العمر 19 عاما

كما اورد مراسلنا اسماء اربعة معتقلين اخرين من اهالي مدينة شاوور قد تم اعتقالهم نهار يوم العيد 19 اغسطس 2012 وهم:

27.احمد حنون التميمي 26 عاما

29.محمد حنون التميمي 36 عاما

30.محمد صابط الكعبي 49 عاما متزوج ولديه اطفال

31. حسن عباس السريح كرم الله كعب 23 عاما

32 صباح مسلمي بن شرباز عبدالباري من سكان مدينة الزركان ،يبلغ من العمر 40 عامأ متزوج و لديه اربعة اطفال, تم اعتقاله بعد مداهمة بيته في تأريخ 28 اغسطس 2012بحجة الانتماء الى التنظيمات السياسية الأحوازية .

33 محمد مقطاعي بن حميد الجليل من سكان حي الزرقان ، يبلغ من العمر 27 عاما متزوج وله طفلين تم اعتقاله مساء يوم الأحد الموافق 26أغسطس / آب 2012 .

34 مجيد نوري المطيري البالغ من العمر 30 عاما ، متزوج وله طفلين وهو من سكان حي المثقفين(كوي فرهنكيان) اعتقل صباح يوم الإثنين 27اغسطس/اب2012 .

اعتقالات حي حمزة التابع لمدينة القنيطرة بعد الاشتبكات التي حدثت بين المستوطنين اللر بحماية من الامن الايراني من جهة و بين المواطنين العرب الأحوازيين من جهة اخر في تأريخ 31 اغسطس 2012:

35 وحيوح سواري مع اولاده الاربعة(من رقم 36 الى 39)

36 باسم سواري بن وحيوح

37 مصطفى سواري بن وحيوح

38 احمد سواري بن وحيوح

39 عطوان سواري بن وحيوح

40 زعيم عبيداوي بن عبد

41 علي سواري

اسماء الذين تم اعتقالهم في مدينة الفلاحية في تأريخ 11 سبتمبر و ذلك بسبب مشاركتهم في تشييع جنازة شيخ البوناصر الحاج منصور رحمه الله:

42 عاشور مهدي صالح ال ناصر من مدينة الفلاحية

43 ابراهيم ال ناصر بن صالح الحاجم

44 صلاح ال ناصر بن عبدالزهرةا الفيور

45 علاء ال ناصر بن عبدالزهرا الفيور

46 صالح ال ناصر بن عبدالشرها

47 عبدالحسين حزباوي 35 عامأ من مدينة عبادان تم اعتقاله في تأريخ 27 سبتمبر عام 2012 بعد     مداهمة بيته و نقله الى جهة مجهولة و ذلك بتمهة الاخلال في الامن القومي الايراني.

48 جاسم بوعذار من سكان حي السرحانية في مدينة المحمًرة تم اعتقاله في تاريخ 28 سبتمبر و ذلك بسبب اقامة احتفال بمناسبة حفل زواج

49 محمد عسكري من حي السرحانية في مدينة المحمًرة تم اعتقاله في تأريخ 28 سبتمبر عام 2012 و ذلك بسبب اقامة احتفال بمناسبة حفل زوا

50 عباس بالدي بن علي 18 عامأ من حي الزوية في الأحواز تم اعتقاله في يوم 4 اكتوبر بسبب وجود صحن لاقط في البيت الذي تمت مصادرته من قبل قوى الامن الايرانية.

51 علي غانم العوده متزوج و يبلغ من العمر27 عاماً،مسجون في سجن جيرفت احدى المدن التابعة لمحافظة كرمان التابعة للدولة الفارسية، تم اعتقاله في يوم 21 اكتوبر 2012

52 والمعتقل الاخر عبود سبهان منبوهي يبلغ من العمر 32عاما ان اعتقاله في يوم 21 اكتوبر 2012

53 جبارعبيات بن حسين العوده ,38 عامأ و متزوج من سكان مدينة الحميدية و تم اعتقاله فجر يوم الخميس 18 اكتوبر 2012 من قبل جهاز الامن الايراني بعد مداهمة بيته.

54 غانم سياحي بن عودة من سكان مدينة الحميدية تم اعتقاله بعد مداهمة بيته في تـأريخ 21 اكتوبر 201

55 عبد منبوهي بن سبهان من سكان مدينة الحميدية بعد مداهمة بيته في تأريخ 21 اكتوبر 2012

56 احمد صلواتي بن صياح مواليد 22 اغسطس 1982 (31 مرداد 1361) اعزب و من سكان مدينة الأحواز العاصمة تم القاء القبض عليه في يوليو 2012 حكم عليه بالسجن و غرامة مادية.

57 جاسم خسرجي بن محمد يبلغ من العمر 33 عامأ من سكان مدينة المحمًرة تم اعتقاله في يوم 20 اكتوبر 2012 بعد مداهمة بيته و نقل الى مكان غير معلوم.

58 أمين خنفري بن غانم يبلغ من العمر 20 عامأ ، أعزب، سكان مدينة المحمًرة تم اعتقاله في ال 20 من الكتوبر 2012 بعد مداهمة بيته و نقل الى جهة غير معلومة .

59 هادي ابوعيسى يبلغ من العمر 40 عامأ ، متزوج و لديه اطفال ، من سكان مدينة المحمًرة ،تم اعتقاله بعد مداهمة بيته و نقل الى مكان غير معلوم.

المنظمة الأحوازية لحقوق الانسان

30/10/2012

 

حكمت محكمة الثورة الايرانية في الأحواز و خلف الابواب المغلقة على خمسة مواطنين أحوازيين بالاعدام و ذلك في تأريخ 07.09.2012 فيما حكمت على سادسهم بالسجن عشرين عامأ،بعد ماوجهت اليهم تهمت محاربة الله و الافساد في الارض و تهديد الامن القومي الايراني،في محاكمة غير عادلة منع المحكوم عليهم من تعيين محام لهم للدفاع عن انفسهم الامر الذي ادانته كافة المنظمات الانسانية الرسمية و غيرالرسمية .

وجاء هذا الحكم على المواطنين خمسة و هم :

 1- مختار البوشوكه ٢٦ سنة من العمر، أعزب. تعرض للتعذيب الجسدي و النفسي مما فقد ذاكرته نتيجة لذلك التعذيب الوحشي خلال وجوده لفترة 4 إشهر في الزنزانات الانفرادية.

 

 2- جابر البوشوكة شقيق مختار ٢٨ سنة متزوج و لديه طفلة تم اعتقالهم في يوم ١٣ مارس ٢٠١١ في بيتهم في مدينه الخلفيه. تعرض للتعذيب الوحشي مما فقد 20 كيلو من وزنه نتيجة للتدهور الصحي .

 3- هادي راشدي بن مير حمزة ٣٩ سنة من العمر ،أعزب ، مدرس الكيمياء في مدينة خورموسي (معشور) و الخلفيه ،و صاحب شهادة ماجستير الكيمياء، تم اعتقاله في اواخر شهر فبراير ٢٠١١. تم كسر ضلوعه و يعاني من مشاكل حادة في المعدة و الكبد نتيجة للتعذيب الشديد الذي تعرض له من قبل الأمن الايراني في السجون و الزنزانات.

 4- هاشم شعباني بن خلف ٣٢ سنة من العمر، متزوج و له طفلة. تم اعتقاله في شهر فبراير من ٢٠١٢. تعرض للتعذيب في زنزانات النظام الإيراني و تم حرقه بماء حار.

 5- محمد علي عموري بن عبدالزهرا ٣٤ سنة من العمر غير متزوج. هرب محمد علي في شهر دسامبر ٢٠٠٧ من الظلم و اظطهاد النظام الفارسي، الي العراق ولكن تم إعتقاله في العراق من قبل المليشيات التابعة لايران. و إستشهد فارس سيلاوي و الذي كان برفقة محمد علي العموري من شدة التعذيب في العراق و لكن تم تسليم محمد على الى إيران بعد تعذيبه من قبل المليشيات في تاريخ يناير من عام.

 6 - رحمان عساكره بن رحمان ٣٦ سنة من العمر و متزوج و لديه ٥ اطفال. تم اعتقاله في شهر فبراير ٢٠١٢. حكم عليه بالسجن عشرين عامأ.

   و جاء هذا القرار بعد ماقامت تلك السلطات و بنفس الطريقة في 19 يونيو 2012 باعدام اربعة مواطنين اخرين ثلاثة منهم اشقاء من عائلة واحدة بالاضافة الى رفيقهم بتهمة محاربة الله ورسوله و الاخلال في الامن القومي الايراني بعدما وجهة عليهم تهمة قتل جندي فارسي اثناء الانتفاضة النيسانية التي اندلعت في ابريل عام 2011 في الأحواز ،تنديدأ بالسياسات الاجرامية المتعمدة التي تقوم بها السلطات الايرانية بحق الشعب العربي الاحوازي و على رأسها الاعدامات الشبه يومية و الاعتقالات العشوائية بالاضافة الى التلوث البيئي المتعمد و سياسة التهجير و التطهير العرقي التي تخاف كافة القوانين الانسانية و الدولية .

 و رفض المتهمون الأربعة تلك التهم و اعتبروها تهمأ ملفقة بعد ماتم تسريب فلم فيديو للمحكومين الاربعة رفضوا فيه كافة التهم الموجهة عليهم و اعتبروها غير حقيقة على الاطلاق و انها اخذت منهم تحت التعذيب الجسدي و النفسي، بالاضافة الى انتقادهم لتك المحكمة الصورية التي لن سمحت لهم حتى بتعيين محامي للدفاع عن انفسهم ،مطالبين في رسالتهم المجتمع الدولي و المسؤول الدولي على ملف حقوق الانسان في ايران السيد احمد شهيد في مجلس حقوق الانسان التابع للأمم المتحدة بالتدخل العاجل و زيارة السجون في الأحوازو الضغط على النظام الايراني لمنع تنفيذ جريمة الاعدام و التي تنافي القوانين الدولية و الانسانية .

 و تدين المنظمة الأحوازية لحقوق الانسان تلك الاحكام الجائرة بحق المعتقلين الأحوازيين و تطالب المجتمع الدولي و المنظمات الانسانية الرسمية و غير الرسمية و على رأسها مجلس حقوق الانسان التابع للامم المتحدة و منظمة العفو الدولية و هيومن وتش راتش بالضغط على السلطات الايرانية لوقف الاعدامات الجماعية التي تقوم بها تلك السلطات بحق ابناء الشعوب الغير فارسية و حتى الفارسية الماطلبين بحقوقهم المشروعة و الانسانية و على رأسها حق تقرير المصير للشعوب.

 المنظمة الأحوازية لحقوق الانسان

 25.10.2012

 

فارق الحياة المواطن الأحوازي علي رضا غبيشاوي في يوم الأثنين الموافق 06.08.2012 و ذلك تحت التعذيب الوحشي الذي مارسته رجال جهاز الامن الايراني عليه جسديأ في السجون بعد اعتقاله.

و أكدت مصادر أحوازية ان المواطن الأحوازي عليرضا غبيشاوي و الذي يبلغ من العمر 37 عامأ هو من سكان قرية ابودبيان التابعة لمدينة الخلفية و توفي تحت التعذيب الوحشي في داخل سجن الخلفية و ذلك بعد ما قامت رجال من جهاز الامن التابعة للحكومة المركزية الايرانية في طهران بتعذيبه جسديأ فارق اثره الحياة .

 و تدين المنظمة الأحوازية لحقوق الانسان هذه الجريمة و التي تعتبر انتهاكأ صارخأ للقوانين الانسانية و المناهضة للتعذيب اذ تطالب مجلس حقوق الانسان التابع للأمم المتحدة و منظمة العفو الدولية و هيومن رايتش وتش و المنظمات الانسانية الرسمية و غير الرسمية بالضغط على النظام الايراني و الكشف عن تلك الجريمة.

 المنظمة الأحوازية لحقوق الانسان

07/08/2012