كانون2/يناير 29, 2023

في اليوم العالمي للمياه، الأحوازيون يعانون من مياه الشرب العفنة في بيوتهم

تستمر السلطات الايرانية منذ اكثر من عقدين بسرقة مياه الانهر الأحوازية عبر اكثر من 10 مشاريع تبنتها مؤسسات امنية تابعة للامن القومي و الحرس الثوري الايراني.

ف بعد عام 1991 وسعت ايران سياسة بناء السدود السياسية في الجغرافية الأحوازية و قامت ببناء اكثر من 118 سد في مختلف انحاء الأحواز لحصر مياه الانهر و نقلها الى مدن ايرانية اخرى ك اصفهان و يزد و قم و سمنان و ... لاحياء الزراعة و هكذا السياحة في تلك المدن.

و من ضمن هذه المشاريع :

ـ مشروع بهشت اباد و الذي ينقل سنويأ اكثر من مليار و مئة مليون متر مكعب من مياه نهر كارون الى مدينة اصفهان ،

ـ مشروع كوهرنك 1و 2 و 3  

ـ مشروع ونك 

و ....

مشاريع سرقة المياه في الأحواز و التي تستهدف البنية الاقتصادية و التركيبة السكانية العربية أدت ايضأ الى انتشار الفقر و الامية و اتساع ظاهرة التصحر و انتشار امراض السرطان و الربو و الامراض التنفسية.

و في ظل جائحة كورونا استغلت السلطات الامنية الايرانية الحجر الصحي المفروض على المواطنين الأحوازيين و قامت بالاسراع في انهاء عدد اخر من مشاريع سرقة مياه الشرب في الأحواز ما أدت هذه المشاريع في الاونة الاخيرة الى ازمة حقيقة يعاني منها المواطن الأحوازي.

و بالرغم من وجود خمسة انهر في الجغرافية الأحوازية و التي تحتوي على مياه شرب عذبة الا ان هذه الانهر اصبحت مجففة بعدما كانت المصدر الرئيسي لشرب المياه و الزراعة في الأحواز.

المنظمة الأحوازية لحقوق الإنسان

 

قيم الموضوع
(0 أصوات)
آخر تعديل في الأربعاء, 24 آذار/مارس 2021 09:18

المقالات و الأخبار الأكثر قراءة

Error: No articles to display