حزيران/يونيو 22, 2024

اعتقال الناشط السياسي و العضوفي اللجنة الاعلامية لحركة النضال لتحرير الاحواز السيد عيسي مهدي الفاخر

حكمت المحكمة الهولندية في مدينة دنهاخ على الناشط السياسي و العضو في اللجنة الاعلامية التابعة لحركة النضال لتحرير الأحواز - عيسى مهدي الفاخر - بالسجن لمدة أربعة أعوام.
و اتهمت المحكمة الهولندية الفاخر بتحريض المواطنيين الأحوازيين ضد مؤسسات الحرس الثوري الإيراني في الأحواز.
و لجاء عيسي الفاخر إلى هولندا في عام 2012 بعد ما هددت حياته في تركيا من قبل عناصر المخابرات الايرانية حيث كان لاجئأ لدى المفوضية ساميه للاجئيين التابعة للأمم المتحدة و تم قبول طلب لجوئه بعد وصله المملكة الهولندية في ذالك العام.
في عام 2018 حاولت المخابرات الايرانية عبر سفارتها في دول الاسكندنافية و ألمانيا و بلجيكا و النمسا و... إن تنفذ عمليات اغتيال إرهابية ضد قيادات و أعضاء حركة النضال في كل من السويد و الدنمارك و هولندا الا ان تلك العملية الإرهابية باءت بالفشل،حيث تم اعتقال عدد من موظفين السفارات الإيرانية لدى نرويج و النمسا و عدد اخر من عناصر المخابرات الايرانية.
و ادانت دول الاتحاد الأوروبي هذه العملية و التي وصفتها بالعمل الارهابي و الجبان اذ اعتبرت دول الاتحاد ان هذه العمليات الإرهابية تهديدا للأمن الأوروبي المشترك.
وتخشى المنظمة الإحوازية لحقوق الإنسان ان يكون سجن عيسى الفاخر في هولندا و قيادات حركة النضال في الدنمارك ضمن الصفقات السياسية و الاقتصادية المبرمه بين إيران و هذه الدول في الوقت الذي تعاني شعوب المنطقة من الإرهاب الإيراني الذي كان سببا في قتل مئات الالاف من الأبرياء لا سيما مخطط الاغتيالات الإرهابية التي تطال ابناء الشعوب الغير فارسية و هكذا المعارضة الإيرانية في الغرب و الدول الأوروبية.

المنظمة الأحوازية لحقوق الإنسان

قيم الموضوع
(1 تصويت)
آخر تعديل في الخميس, 25 تشرين2/نوفمبر 2021 22:49